الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية

محمد على باشا

الخديوى إسماعيل

محمود حمدى الفلكى

مرصد العباسية

مرصد حلوان

الملك فؤاد الأول

الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية

هى إحدى قطاعات وزارة الطيران المدنى 

 

ففى عام 1829 م ، بدأت الدولة المصرية فى عهد محمد على باشا ، بقياس درجات الحرارة خمس مرات يومياً متزامنة مع أوقات الصلوات الخمس ، و ذلك فى غرفة بمدسة المهندسخانة بمنطقة بولاق 

 

و فى عام 1859 م ، طلب الخديوى "إسماعيل" من "محمود حمدى الفلكى" ، أحد الدارسين بمدرسة المهندسخانة ، والذى عمل بمرصد بولاق و قبل سفره إلى فرنسا لدراسة علم الفلك والأرصاد الجوية ، إعادة بناء المرصد

 

و كان الإختيار لموقع الرصد الجديد بمنطقة العباسية ، والذى إستمر فى أخذ رصدات جوية متصلة طوال الفترة من عام 1868 م حتى عام 1903 م قبل نقله إلى منطقة حلوان فى عام 1904 م

 

و فى عام 1915 م ، وفى عهد الملك "فؤاد الأول" سلطان مصر و سيد النوبة و كردوفان و دارفور ، أصبحت مصلحة الطبيعيات هى المسؤولة عن خدمات الأرصاد الجوية

و فى عام 1947 م ، تم إنشاء مصلحة الأرصاد الجوية تتبعها ثلاثة مراكز متخصصة للتنبؤات ، و هى المركز الرئيسى بمبنى الهيئة بالقاهرة ، و مطار القاهرة الدولى ، و مطار ألماظة 

و بموجب القرار الجمهورى لسنة 1971 م ، تم إنشاء الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية ، والتى أصبحت بموجبه تدير المرفق على مستوى الجمهورية 

إن الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية ، هى أحد المؤسسات العلمية والتطبيقية ، و التى تمتلك رصيداً من الإنجازات الوطنية والدولية الرائعة 

و منذ ذلك التاريخ و تحت قيادات وطنية ترأست الهيئة ، بدءاً بالمرحوم الدكتور / محمد فتحى طه - و الذى تولى رئاسة الهيئة الفترة من عام 1953 م حتى عام 1976 م ، ورئيساً للمنظمة اعالمية للأرصاد الجوية لمدة دورتين متتاليتين الفترة من عام 1971 م حتى عام 1979 م

و صولاً إلى الدكتور / أحمد عبدالعال ، والذى تولى مهام ومسؤوليات الهيئة العامة للأرصاد الجوية فى الأول من نوفمبر عام 2014 م حتى تاريخ 6 أكتوبر 2019

الرؤية

مؤسسة وطنية ذات مكانة رائدة في المعايير الدولية والخدمات المتميزة

الرسالة

تطبيق أفضل الممارسات لتحسين خدمات الأرصاد الجوية وفقًا للمعايير الدولية باستخدام التقنيات الحديثة لحماية الأرواح والممتلكات ونشر الوعي بين جميع شرائح المجتمع في مجال الأرصاد الجوية.

الهدف

التعاون مع السلطات المعنية لتعزيز وتطوير وسائل الإعلام المستهدفة لرفع مستوى الوعي بعلوم الأرصاد الجوية.

تعزيز دقة المراقبة وجودة التوقعات للمساهمة في سلامة الحياة وحماية الممتلكات ، وتخفيف آثار الكوارث الطبيعية.

توفير معلومات دقيقة وإعداد الدراسات والتقارير المناخية لصناع القرار للمساهمة في الازدهار الاقتصادي وسلامة المواطنين.

نسعى جاهدين لرفع مستوى التدريب لبناء كوادر علمية مؤهلة تأهيلا عاليا مع خبرة في المعايير الدولية

 

بعض المشروعات التى تم الإنتهاء منها و التى هى قيد التنفيذ :

الإنجازات

 
 

الخدمات

تهدف خدمات هيئة الأرصاد الجوية المصرية إلى مراقبة التغيرات في الأجواء والتنبؤ بالتغيرات المستقبلية من خلال شبكة واسعة من محطات الأرصاد الجوية المختلفة في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية ، وإصدار التقارير الجوية ، ومعايرة و صيانة وإصلاح الأجهزة والمعدات العلمية المستخدمة في هذا المجال ، والمشاركة في البحوث العملية على الغلاف الجوي ........

خدمات الأرصاد الجوية في مجال الطيران

تقدم EMA خدماتها في مجال الطيران المدني والعسكري من خلال مراكز التنبؤ ومحطات الأرصاد الجوية المنتشرة في جمهورية مصر العربية والمرتبطة بشبكات المعلومات العالمية التي توفر تبادل معلومات الأرصاد الجوية للطيران.

كما يتم إصدار تقارير وتوقعات شركات الطيران الوطنية والدولية العاملة في جمهورية مصر العربية أو التي تمر عبر المجال الجوي المصري.

خدمات الأرصاد الجوية للزراعة

كانت الزراعة أول مجال يحصل على خدمات الأرصاد الجوية ، خاصة بعد تطوير التنبؤات الجوية التي منعت الزراعة من العديد من المخاطر.

تقوم EMA ، بالتعاون مع وزارة البيئة وجميع مراكز البحوث الزراعية التابعة لوزارة الزراعة ، بقياس بعض العوامل التي تؤثر على الإنتاجية الزراعية في جمهورية مصر العربية ، وإصدار تقارير دورية وتوزيعها على مراكز البحوث الزراعية والجهات المعنية .

خدمات الأرصاد الجوية للملاحة البحرية

تقدم EMA خدماتها للملاحة البحرية من خلال محطات التنبؤ ومحطات الأرصاد الجوية البحرية ، من أجل توفير تبادل معلومات الأرصاد الجوية في مجال الملاحة البحرية ، ومن أجل ضمان سلامة الإبحار في الموانئ وصيد الأسماك وجميع الأنشطة البحرية.

خدمات الأرصاد الجوية في دراسة الملوثات البيئية

الملوثات البيئية لها أشكال متعددة ، وتؤدي إلى أضرار في الحياة على هذا الكوكب !!

كان من الضروري ، مع التطور العلمي والتكنولوجي وتطوير جهاز المراقبة والتنبؤ ، أن تقوم الهيئة العامة للأرصاد الجوية ، بالتعاون مع الجهات المعنية ، برصد وقياس مستويات تلوث الهواء ، وتحديد مستوى التلوث الطبيعي في الجو والتنبؤ بحركة الملوثات ، وإصدار تقارير وتحذيرات على مستويات التلوث ، ومدى التباعد عن المتوسطات العالمية.

خدمات الأرصاد الجوية في المعلومات والتوثيق

يتم ذلك من خلال مركز المعلومات والتوثيق ودعم اتخاذ القرار. حيث يتم تحليل البيانات ، وعمل الدراسات الإحصائية ، وهو أساس اتخاذ القرارات.

بالإضافة إلى إصدار مجلة علمية دورية ومنشورات بحثية ... إلخ ، يتم تبادلها مع بعض الهيئات العلمية والبحثية.

خدمات الأرصاد الجوية في البحث العلمي

أدركت هيئة الأرصاد الجوية المصرية في وقت مبكر أهمية البحث العلمي في مجال الأرصاد الجوية. وقد طورت النموذج العددي للتنبؤات الجوية واستخدمت قدرات أجهزة الكمبيوتر في إصدار خرائط الطقس المختلفة.

وكذلك محطات الأرصاد الجوية في مجال البحث العلمي ، مما ساعد إلى حد كبير في أعمال البحث والتحليل وتطوير نظام العمل من أجل الحصول على إخراج رسومي دقيق.

خدمات الأرصاد الجوية في التدريب

تقدم هيئة الأرصاد الجوية المصرية خدماتها التدريبية من خلال مركز التدريب الإقليمي التابع للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية

حيث من خلال الأنشطة التدريبية المقدمة ، تعد الكوادر و تؤهلهم تقنياً وعلمياً للقيام بجميع أعمال مراقبة الأرصاد الجوية والتنبؤ بها وصيانة أجهزة الرصد وإجراء البحوث التطبيقية في مجالات الأرصاد الجوية وغيرها ، على المستوى المحلي والإقليمي والمستوى الدولي.

خدمات أخرى

 

لم تقتصر خدمات EMA على ما ورد أعلاه ، ولكنها شملت العديد من المجالات الأخرى ، مثل:
خدمات البناء والتخطيط الحضري ، خدمات الأرصاد الجوية لقطاع السياحة ، قياسات الإشعاع الشمسي ، إلخ.

EMA

شارع الخليفة المأمون 

ص . ب : 11784 كوبرى القبة

القاهرة - مصر

هاتف :   714-46-246 (202)

فاكس :  715-46-246 (202)

البريد الألكترونى : 

emaeg.org@protonmail.ch

© 2018 Egyptian Meteorological Authority (EMA)   |   Privacy and usage rights 

flickr-icon-ok.png
الخديوى إسماعيل